أفضل أنواع البرسيم الحجازي, وما هو؟

0 64

ما هو أفضل أنواع البرسيم الحجازي؟

لـ البرسيم الحجازي أنواع عدة لمجموعات والتي تصنف طبقاً للتصنيفات العلمية المختلفة، وإجدي هذه التصنيفات العالمية تعتمد علي قدرة الطراز أو الصنف علي تحمل البرودة وفي هذا الصدد يمكن تقسيمها إلي عدة مجموعات منها:

  •   انواع لا تتحمل البرودة وتتميز بعدم وجود فترة سكون في النمو خلال فترة الشتاء.
  • أنواع تتحمل البرودة الشديدة وتتميز بفترة سكون كامل في النمو خلال فصل الشتاء.
  • أنواع تتحمل البرودة بشكل متوسط وتتميز بفترة سكون غير كامل في النمو خلال فترة الشتاء.

ولكن هناك بعض الأنواع للبرسيم الحجازي التي يمكن زراعتها في مصر منها:

  • سيوة
  • نوبارية
  • اسماعيلية
  • رماح

ويتميز المحصول الخاص بالبرسيم الحجازي بوجود عدد كبير من الأصناف والتي ما يصلح منها للزراعة والتي تصلح في المناطق الباردة أو بعض المناطق شديدة البرودة، ومنها ما هو يصلح للزراعة في المناطق الدافئة، أو بعض المناطق الحارة أ] شديدة الحرارة.

أفضل أنواع البرسيم الحجازي
أفضل أنواع البرسيم الحجازي

وتنتمي الأصناف المصرية أو الأنواع التي يتم استيرادها من الولايات المتحدة الامريكية أو استراليا لزراعتها في مصر إلى الأنواع التي لا تتحمل البرودة وذلك لأن نموها قائم ولأنها تنمو بسرعة بعد الحش، كما أنها لا تتأثر بمجموعة الأمراض التي تصيب الأوراق المنتشرة في الواحات المصرية المتناثرة عبر الصحراء.

وكما أن الأنواع التي يتم زراعتها في مصر هي أيضا الأنواع التي تتميز بمجموعها الجذري القوي والمتفرع وسيقانها السميكة التي تكون ذات أوراق عريضة ولونها داكن .

ما هو البرسيم الحجازي؟

هو من أهم المحاصيل العلف التي يتم زراعته في العالم، وذلك يكون بسبب قيمته الغذائية العالية وقدرته على النمو في بعض الأراضي المختلفه في درجات الحرارة المتنوعة من الحموضة، وتترواح بين الحامضية والقلوية.

ومن الجدير بالذكر أنه كلما زادت الخصوبة للتربة زاد الإنتاج من محصول العلف والبرسيم الحجازي، كما أنه يتحمل الجفاف في الأعمار المتقدمة.

أفضل أنواع البرسيم الحجازي
أفضل أنواع البرسيم الحجازي

ما هي البيئة المناسبة للبرسيم الحجازي؟

يعد البرسيم الحجازي من النباتات المعروفه والتي تتحمل الجفاف والملوحة والبرودة الشديدة، كما أنه متأقلم للظروف المناخية والظروف المثلية للحصول علي إنتاجية للمحصول الخضري.

كما أنها تحتاج إلي تربة جيدة الصرف منخفضة القلوية قليلة الملوحة والتي تلزم عمق واحد متر أو أكثر  من ذلك، كما يفضل أن تكون التربة متجانسة، والتي تستمد قدرتها علي الاحتفاظ بالرطوبة التي تساعد النبات علي النمو لمدة طويلة.

ويمكن للبرسيم الحجازي أن ينمو بشكل ناجح تحت نظام الري تحت التربة، إذا كانت التهوية في التربة جيدة لعمق واحد متر مع كميات منسوب المياه الأرضي لعمق 6.8 – 7.5 م وفي الأراضي الملحية يراعي غسيل التربة قبل زراعتها مع الري الغزير بعد الزراعة والإنبات حتي يكون النبات مجموع جذري تزداد قدرته علي تحمل الملوحة وقوة تأثيرها.

كيفية زراعة البرسيم الحجازي لإنتاج البذور

وفي حالة الرغبة في الحصول علي محصول بذرة من الزراعات المخصصة للإنتاج الأخضر، فيفضل ترك النباتات للتزهير في شهر أبريل، مع مراعاة توفير العدد الكافي من خلايا النحل لعمل التلقيح.

أفضل أنواع البرسيم الحجازي
أفضل أنواع البرسيم الحجازي
أما في المساحات المخصصة لإنتاج البذور فإنها عادة ما يزرع بمعدلات تقاوي تتراوح بين 1إلى 3 كجم فدان علي مسافة 80 إلى 100 سم، كما أنه بعد الزراعة يمكن حش النباتات عندما يصل إلي أرتفاع 30إلى 40سم، وذلك لتنشيط التفريع، ومن ثم تترك للتزهير إعتباراً من شهر أبريل.

كما يمكن الإستمرار في الحصول علي بذرة من المساحات المخصصة لهذا الغرض طوال أربع إلي خمس سنوات.

ويجب توفير العدد الكافي من خلايا النحل ويمكن الحصول علي 200 إلى 300 كجم من البذور للفدان، وإذا ما حصدت البذور خلال شهر يونيه فإنه يمكن تسميد الحقل والحصول علي محصول بذور جديد في شهر سبتمبر، ويمكن الحصول علي محصولي بذرة خلال العام الواحد .

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق