التغلب على الموت المفاجئ فى دجاج التسمين

0 28

التغلب على الموت المفاجئ فى دجاج التسمين

تحدث ظاهرة النفوق المفاجئ في دجاج التسمين للسلالات سريعة النمو، وخاصة الذكور من بداية العمر وحتى عمر التسوق.

 وقد تحدث هذه الظاهرة بمعدلات عالية بداية من الأسبوع الرابع من العمر حتى نهاية دورة التسمين فى الأسبوع السابع، وتتميز هذه الظاهرة بالنفوق المفاجئ خلال دقائق قليلة دون ظهور اى أعراض سابقة.

دجاج التسمين
دجاج التسمين

أسباب حدوث ظاهرة نفوق دجاج التسمين

وقد تحدث ظاهرة نفوق دجاج التسمين نتيجة لأسباب عديدة منها الإصابة ببعض أنواع البكتريا مثل كوليرا الطيور أو الكلوستريديوم.

 وكذلك الإصابة ببعض الفيروسات من أهمها فيروس أنفلونزا الطيور أو فيروس النيوكاسل كذلك توجد أسباب غير ميكروبية منها طرق التغذية السليمة والرعاية الصحية الجيدة للقطيع

علاوة على ذلك نوع السلالة والعمر والإجراءات الوقائية التي تحيط بالقطيع ولا يمكن إغفال دور السموم الفطرية.

و من أهم الملاحظات التي تظهر هي العثور على غالبية الطيور ملقاة على ظهورها مصحوبة بتشنجات، ثم تنتهي بالنفوق خلال دقائق، ونتيجة لذلك، فإن الظاهرة غالبا ما يشار إليها باسم ” Flip-Over Disease”، مرض فليب أوفر.

النتائج المترتبة على النفوق بدجاج التسمين

وتتسبب ظاهرة النفوق المفاجئ في دجاج التسمين، في خسائر اقتصادية كبيرة مما تضر بالاقتصاد القومي وبصغار المربيين.

 تلك الخسائر المادية تحدث نتيجة فقد في الطيور علاوة على نفقات العلاج والذي يكون غير ذي فائدة في معظم حالات النفوق الناتجة من العدوى، كما تحدث خسائر مادية فادحة نتيجة إجراءات الحجر الصحي وتطبيق برامج بحصينات للطيور المعرضة للإصابة .

وتصل نسبة النفوق لهذه الظاهرة من 3 إلى 9٪ وأقصى معدل لها يحدث عادة بين 3 أو 4 أسابيع من العمر، حيث ترتبط ظاهرة النفوق المفاجئ بنزف محيط بالكلية، واحتقان رئوي واستسقاء، وتضخم في الطحال، واحتقان الكبد.

فى هذا البحث يتم إلقاء الضوء على ظاهرة النفوق المفاجئ في دجاج التسمين مع التركيز على أهم الأسباب التي تؤدى إلى حدوث هذه الظاهرة.

دجاج التسمين
دجاج التسمين

 وأيضا تطرق البحث إلى كيفية حدوث العدوى وكذلك طرق الوقاية من هذه الظاهرة بالتشخيص الدقيق باستخدام التقنيات الحديثة، من أجل وضع برامج وقائية لمكافحة تلك الظاهرة.

 وكذلك يجب تطبيق مقاييس الحجر الصحي وبرامج التحصين المكثف، والرعاية الصحية ونوعية الأعلاف المستخدمة من حيث الكم والكيف.

يجب أن تتميز فيها أي سلالة يتم فيها تحويل طريق التربية الجيدة عبر تحديد معدلات البيع الغذائي للدواجن حيث يفضل وصول كمية كافية من الفراخ خلال ساعات الوصول المختلفة.

عوامل نجاح دورة تسمين الدجاج

ومن العوامل التثي تساعد في الحصول على دورة جيدة من التربية في دجاج التسمين، هو اتباع نظام جيد في نقل المياه أو الغذاء حيث يجب أن يتم ذلك يوميا من الشركات التي توفر عوامل مناسبة إلى العليقة.

يتم ذلك بمعدل مناسب أيضا إضافة إلى التدفئة بطريقة تساعد المربي أن يصل بالماء أو التحصينات أو الأدوية إلى الحصول من خلالها على الدجاج اللاحم.

إن الحرص على توفير العوامل الملائمة أو الظروف المناسبة إلى الدجاج خلال دورة التسمين في أي مزرعة من أجل رفع كثافة تربيتها والتغلب على المشاكل التي تحدث خلال دورات التربية كذلك العمل على تجميع اللقاحات عبر خسارة النوع أو التأثير التكاليف التي سوف يتم توفيرها بدرجة كبيرة.

 كذلك يجب البحث إلى كيفية حدوث العدوى وكذلك طرق الوقاية من هذه الظاهرة بالتشخيص الدقيق باستخدام التقنيات الحديثة من اجل وضع برامج وقائية لمكافحة تلك الظاهرة.

كما يجب تطبيق مقاييس الحجر الصحي وبرامج التحصين المكثف، والرعاية الصحية ونوعية الأعلاف المستخدمة من حيث الكم والكيف.

 كما يجب أن يتم توفير الإضاءة الجيدة في العنابر للدجاج والماء من أجل تحقيق نمو سريع، ويتم هذا الأمر عبر دراسة المكان جيدا وحل مشاكل العنابر وتوفير بيئة مناسبة للطائر.

دجاج التسمين
دجاج التسمين

التوسيق خلال تسمين الدجاج

 خلال تسويق دورة التربية في دجاج التسمين، يتم استهلاك العناصر الخاصة التي تواجه الأمراض الأولى من ارتفاع درجة الحرارة وغيرها وذلك خلال أيام للكتاكيت التي تبلغ متوسط استهلاكها من حيث ساعة التشغيل أو استهلاك كمية من العلف قبل القيام بأي عمل بالعلف حيث يجب أن يتم تنظيف الفرشة خلال عملية التربية أو حتى خلال التسويق لبيع الدواجن البيضاء.

يجب أن يتم توفير العلف اللازم خلال فترة التسمين بالنسبة إلى الدجاج أو حتى الكتاكيت خلال دورة تربية الدواجن من أجل الحصول على اللحم والحصول كذلك على أكبر وزن.

وذلك من الدجاج الموجود في العنبر خلال دورة التسمين حيث يجب الاعتماد على الماء في المعالف عبر درجة الحرارة المناسبة والحصول في الوقت نفسه على تسمين جيد للطيور.

لذا يجب أن يتم إلقاء الضوء على ظاهرة النفوق المفاجئ في دجاج التسمين، مع التركيز على أهم الأسباب التي تؤدى إلى حدوث هذه الظاهرة.

كما يجب أن يتم التغلب على المشكلات التي تواجه الطيور مثل ارتفاع درجة الحرارة التي من الممكن أن تؤثر على سعر الكتكوت أو البيض خلال الدورة لإنتاج دورة ناجحة في التربية بالنسبة إلى الطائر البياض.

دجاج التسمين
دجاج التسمين

نجاح مشروع تسمين الدجاج

للحصول على الوزن المناسب كما يجب توفير التهوية الجيدة في المزرعة خلال فترة التحضين في دجاج التسمين بالنسبة إلى طائر التسمين عبر سلالات إنتاج حتى يتم توفير تكاليف استعمال سلالات مغايرة.

إن الاهتمام الكبير في مشروع المبنى الذي تتم فيه دورة التربية يعتبر أفضل وسيلة ممكنة من أجل العمل على زيادة المساقي الجيد عبر أسعار جيدة في مزارع التسمين وبيعها في السوق من السلالات الجيدة التي تعتبر أقل من حيث أي نسبة مئوية التي يتم تخصيصها في معامل الإنتاج.

يجب كذلك أن يتم الاهتمام بنظافة الفرشةه والحرص على نظافة كتكوت التسمين من خلال العناصر الهضمية الموجودة ومراعاة التفاصيل من أجل انتاج العناصر الحمراء من خلال أساس قوي في العنصر الأبيض.

وطريقة عمل العناصر داخل جسم الطائر من أجل فحص القناة الهضمية لدى الطائر خلال فترة الصيف ومراعاة العناصر لتناول الحوصله من أجل مراعاة الإضاءة وزيادة إضافات الأعلاف بنسبة كبيرة.

مراعاة انخفاض القيمة الغذائية في الطائر يجب أن يتم مراعاتها من أجل اختيارصورة المطلوبه بسهوله من أجل مراعاة منطقة التسكين داخل العنبر.

كتب: مصطفى فرحات

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق